“أكور للفنادق” تفتتح أول فندق “نوفوتيل” في الشارقة عاصمة الإمارات الثقافية

 

“أكور للفنادق” تفتتح أول فندق “نوفوتيل” في الشارقة عاصمة الإمارات الثقافية
نوفوتيل مركز اكسبو الشارقة مصمم ليكون الوجهة الجديدة في الإمارة للأعمال والترفيه والاجتماعات
والصحة واللياقة البدنية
افتتحت مجموعة “أكور للفنادق” أول فندق يحمل علامة “نوفوتيل” في الشارقة، لتقدم هذه العلامة الفندقية من فئة 4 نجوم أسلوب ضيافتها الشهير في إحدى أسرع الوجهات نمواً في دولة الإمارات.

سيعزز فندق نوفوتيل مركز اكسبو الشارقة بسعة 200 غرفة، والمملوك من قبل غرفة تجارة وصناعة الشارقة والمتحدة للأستثمار التي تتخذ من الإمارات العربية مقراً لها، هذا الموقع الحيوي في المدينة قرب مركز المؤتمرات والمعارض، وغرفة تجارة وصناعة الشارقة، إضافة لإطلالته على بحيرة الخان، وقربه من عدة وجهات استجمام مميزة، كما يبعد عن مطاري دبي والشارقة الدوليين أقل من 20 دقيقة.
ومن المخطط أن يترك هذا الفندق انطباعاً مميزاً كوجهة للأعمال والاستجمام والاجتماعات والصحة، سواءً للزوار من خارج الدولة أو المجتمع المحلي، وذلك من خلال مرافقه الحديثة، وخدماته الممتازة وتصميمه الطبيعي المعاصر الذي يضاعف من راحة الضيوف والمساحات الاجتماعية المتاحة لهم.

وقال سعادة عبدالله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة رئيس مركز اكسبو أن “الفندق ضمن رؤية الغرفة في إيجاد بيئة ملائمة لتعزيز صناعة المعارض والمؤتمرات كما يعد الفندق نتيجة لشراكة استراتيجية بين الغرفة ومجموعة “أكور للفنادق” وعلاقات تعاون بناءه مع شركة أكور العالمية التي ستكون إضافة قوية لقطاع الفنادق في الشارقة وأثره على القطاعات الاقتصادية الأخرى لاسيما قطاع الأعمال وقطاع السياحة ، وإن وجود فندق للأعمال بمواصفات عالمية له الأثر الإيجابي على إثراء المعارض والمؤتمرات وجميع الأحداث التي يحتضنها مركز اكسبو الشارقة أحد المراكز المهمة لاستقطاب الفعاليات المختلقة بالمنطقة.”
وأضاف العويس بأنه “التعاون الإيجابي الذي نتج عنه الفندق سيكون منطلق مستقبلي لمزيد من التعاون المشترك.”
وقال مارك ديكروزاي، مدير التشغيل في مجموعة “أكور للفنادق” لمنطقة الخليج (باستثناء السعودية) وأفريقيا جنوب الصحراء: “يأتي افتتاح أول فندق ‘نوفوتيل‘ في الشارقة في توقيت مثالي، لا سيما مع معدلات النمو السريعة التي يحققها قطاعا الصناعة والسياحة في هذه الإمارة التي تعتبر ثالث أكبر اقتصادات الإمارات وعاصمتها الثقافية”.
وأضاف ويليس/ ديكروازي: “يمثل هذا الحدث محطة هامة في مسيرة علامتنا التجارية، وخاصة في وجهة تشهد طلباً متنامياً على الضيافة من الفئة المتوسطة عالية الجودة، و التي توفر للضيوف والمجتمع المحلي مكاناً مريحاً وأنيقاً يلتقون ويختلطون ويسترخون فيه، ويحثثون فيها التوازن الهام بين العمل والحياة الشخصية”.
ويضم فندق نوفوتيل مركز اكسبو الشارقة 200 غرفة وجناح تتمتع جميعها بإطلالات خلابة على البحيرة، وتشمل أجنحة تنفيذية للضيوف من رجال الأعمال، وغرفاً للعائلات تتسع لشخصين بالغين وطفلين. ويقدم الفندق وجبة الفطور مجاناً للأطفال دون سن 16 عاماً.
وتشمل مرافق الفندق الصحية سبا، ومسبحاً في الهواء الطلق مع تراس مطل على البحيرة، وصالة رياضية وغرف ساونا للرجال والسيدات، وثلاثة مطاعم ومقاهي تقدم باقة من الخيارات العصرية الصحية؛ وهي مطعم “طاهي ” المختص بالأطباق العربية، ومطعم يعمل بطريقة البوفيه المفتوح طوال اليوم، ومقهى مفتوح على مدار الساعة في بهو الفندق.
ويقدم نوفوتيل مركز اكسبو الشارقة لمسافري الأعمال قاعتين للاجتماعات مجهزتين بتقنيات متطورة وبسعة تصل إلى 55 ضيفاً، بالإضافة إلى مركز أعمال مزود بفريق للدعم. في حين يوفر للعائلات مساحة مخصصة للأطفال، فضلاً عن قربه من وجهات الجذب السياحية في الإمارة مثل مربى الشارقة للأحياء المائية، وقناة القصباء، وكورنيش بحيرة خالد، وواجهة المجاز المائية، وبحيرة الممزر، ومتحف الشارقة للتراث.
ومن جهته، قال أيمن حسن، المدير العام لفندق نوفوتيل مركز اكسبو الشارقة “يسعدنا أن نفتتح رسمياً أحد أكثر المشاريع الفندقية المرتقبة في إمارة الشارقة، وذلك بفضل موقعه الفريد، ومرافقه الاستثنائية التي تعزز سمعة الإمارة كوجهة مميزة للأعمال والعائلات ومحبي الثقافة”.
وأضاف حسن: “أثق بأن ضيوفنا سيشعرون براحة تامة وكأنهم في منازلهم مع ما يوفره ‘نوفوتيل مركز اكسبو الشارقة من مرافق حديثة ومساحات مرنة، والأجواء الديناميكية والبسيطة في الوقت نفسه، إضافة إلى العديد من التجارب المبتكرة التي تعزز رفاهية النزلاء”.
يشار إلى أن “نوفوتيل الشارقة مركز المعارض” هو ثاني فنادق مجموعة “أكور” في إمارة الشارقة، حيث تدير المجموعة أيضاً فندق “إيبيس ستايلز الشارقة”. ومع الفندق الجديد تتسع شبكة علامة “نوفوتيل” في دولة الإمارات إلى خمسة فنادق، من بينها “نوفوتيل بر دبي” الذي تم افتتاحه الشهر الماضي.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...
حجم الخط
تغيير النمط