توظيف مبادرة «كفى تعصبا» في الوسط الرياضي

أبرمت رابطة دوري المحترفين السعودي اتفاقية تعاون (إعلامي ـ رياضي ـ اجتماعي) مع ملتقى إعلاميي الرياض (إعلاميون) بحيث تسهم الاتفاقية في خدمة الطرفين وتحقيق أهدافهم الإعلامية والرياضية والاجتماعية للحد من ظاهرة التعصب الرياضي.

واتفق محمد النويصر رئيس الرابطة مع عبدالعزيز العيد رئيس الملتقى على التعاون في هذا المجال انطلاقا من مسؤوليتهم الاجتماعية وبما يحقق أهدافهما الاستراتيجية في خدمة المجتمع، ويعود بالفائدة العملية والمهنية على المنتسبين للوسط الرياضي، وذلك لتحقيق ما يلي، خدمة القطاع الرياضي السعودي من خلال بناء أجيال أكثر فهما ووعيا للتنافس الرياضي الشريف عن طريق التوعية الإعلامية بأشكالها المختلفة، والعمل على توظيف مبادرة (كفى تعصبا) لتخفيف حدة التعصب لدى شرائح الوسط الرياضي بما ينعكس على المجتمع من خلال لحمة وطنية رياضية، واستثمار الخبرات الإعلامية لدى أعضاء الملتقى لتقديم السعوديةما يملكونه من ثروة معرفية وتجربة ثرية لبناء شراكة حقيقة بين الرابطة والملتقى لصناعة أجيال إعلامية رياضية تسهم في تكوين بيئة رياضية صحية، واستثمار مباريات دوري المحترفين والملاعب والمواقع ذات الصلة (مقار أندية، وسائل إعلام، ساحات خارج الملاعب، مناسبات رياضية) بما ينعكس بالفائدة على الأطراف جميعا في الحد من ظاهرة التعصب، وتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الرابطة والملتقى بمشاريع إعلامية في المسؤولية الاجتماعية تسهم في بناء المجتمع وتطوره.

وحضر توقيع الاتفاقية ياسر المسحل المدير التنفيذي لرابطة دوري المحترفين السعودي، خلف ملفي الرئيس التنفيذي لمبادرة (كفى تعصبا) عضو ملتقى إعلاميي الرياض، أحمد المصيبيح مدير العلاقات العامة والإعلام في رابطة دوري المحترفين، وناصر الغربي المتحدث الرسمي لمبادرة (كفى تعصبا) عضو ملتقى إعلامي الرياض، إضافة إلى عدد من الزملاء في الرابطة والملتقى.

على صعيد متصل، كرم ملتقى إعلاميي الرياض (إعلاميون)، كل من، النويصر والمسحل والمصيبيح من خلال دروع تذكارية بمناسبة توقيع الاتفاقية.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...
حجم الخط
تغيير النمط