تيك توك واليونيسيف تتعاونان في حملة #MaskUp لتذكير أفراد المجتمع بأهمية ارتداء الكمامات

تنظم تيك توك والمكتب الإقليمي لليونيسيف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا جلسة عبر الإنترنت تتمحور حول مبادرة اليونيسيف المتعلقة بتعليم الشباب كيفية صنع الكمامات

  • يشارك المستخدمون نصائحهم حول كيفية ارتداء الكمامات والتخلص منها في إطار تحدي #MaskUp

أعلنت تيك توك، الوجهة الرائدة لمقاطع الفيديو القصيرة، عن تعاونها مع المكتب الإقليمي لليونيسيف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتشجيع المستخدمين على ارتداء الكمامات ومن ثم التخلص منها بشكل آمن من أجل الحفاظ على بيئة آمنة للجميع. وينظم الطرفان جلسة عبر الإنترنت لتذكير المستخدمين بأهمية ارتداء الكمامات والتخلص منها بأمان في وقت سجلت المنطقة زيادة كبيرة في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

ومن المقرر بثّ الجلسة يوم 19 أكتوبر في تمام الساعة 8:00 مساءً بتوقيت دبي، حيث يتحدث عبد الرحمن البارودي، مسؤول مهارات اليافعين لدى منظمة اليونيسيف في الأردن حول المبادرة التي أطلقتها المنظمة بهدف تعليم الشباب كيفية صنع كماماتهم الخاصة.

وقال رامي زيدان، رئيس قسم الفيديو والإبداع في تيك توك: “نسعى منذ تفشي جائحة كوفيد_19 للتعاون الوثيق مع الهيئات الحكومية والمنظمات الصحية من أجل تزويد المستخدمين بمعلومات دقيقة وتثقيفهم حول كيفية الوقاية من الفيروس. وتعتبر الشراكة مع المكتب الإقليمي لليونيسيف في المنطقة وسيلة أخرى للتواصل مع مجتمع تيك توك النابض بالحياة والإبداع وتشجيعهم على ارتداء الكمامات بالشكل الصحيح، والتطرّق لهذا الموضوع الهام بأساليب مبتكرة”.

من جانبها قالت جولييت توما، المديرة الإعلامية لمكتب اليونيسف الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “نحن سعداء بانضمام منصة تيك توك إلى حملة Mask Up، لا سيما مع الزيادة الكبيرة في حالات الإصابة بوباء كوفيد_19 في المنطقة. وسوف تساعدنا تيك توك في زيادة الوعي بأهمية ارتداء الكمامات باعتبارها أحد أكثر الوسائل فعالية لتفادي نقل الفيروس”.

كما تشجع منظمة اليونيسيف وتيك توك المستخدمين على مشاركة نصائحهم الخاصة حول ارتداء الكمامات باستخدام الهاشتاق #MaskUp.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...