فعالية اليوم الترويجي لمنصة إطلاق المشاريع في مجال الأجهزة تستعرض أبرز الشركات الناشئة الإماراتية

اختتمت أعمال برنامج ’إطلاق المشاريع في مجال الأجهزة‘، الأول من نوعه على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة والذي تنظمه منصة ’ستارت إيه دي‘ لريادة الأعمال بجامعة نيويورك أبوظبي خصيصاً للشركات الناشئة العاملة في مجال الأجهزة، بفعالية اليوم الترويجي التي أقيمت يوم الأربعاء 13 ديسمبر الجاري. وشارك في البرنامج 21 فريقاً من شركات ناشئة في مجال الأجهزة لعرض مفاهيمها وابتكاراتها أمام حشد واسع من المستثمرين ووسائل الإعلام والشركات الناشئة في دولة الإمارات. ونجحت ثلاثة من الفرق المشاركة في الفوز بمنحة لتطوير النماذج الأولية والتي ستتيح لهم إمكانية تطوير منتجاتهم على نحو أكثر فاعلية.

وضمت قائمة الفرق الفائزة شركة ’مايا سيستمز‘ بقيادة سعيد النوفلي، الرئيس التنفيذي للشركة؛ مدعوماً بجهود كل من ديفيد خياطي، الرئيس التنفيذي لشؤون التكنولوجيا؛ وهيكتور هرنانديز، المستشار العلمي في الشركة، الذين قاموا بتصميم نظام لجمع وتحليل البيانات في الوقت الفعلي بهدف تحقيق الاستفادة المثلى من الأنظمة المستخدمة في سباقات الهجن وتدريبها. ويقوم هذا النظام بجمع بيانات حول سرعة وموقع وأداء الهجن والجهد الكلي الذي تبذله خلال السباقات.

كما يسهم هذا النظام في تحسين مستويات جمع البيانات حول مدى لياقة الهجن للسباق باستخدام عدّاد مدمج للوقت، ونظام لتتبع الموقع، ومستشعر لقياس معدل نبضات القلب، ومقياس يُظهر النسب المئوية للجهد المبذول؛ وكل ذلك ضمن جهاز واحد يقوم ببث البيانات لاسلكياً إلى تطبيق خاص بحفظ البيانات وتحليلها على الأجهزة الذكية، ما يسهم في توحيد عمليات قياس الأداء والتقييم في مجال الهجن.

من ناحية أخرى، أحرز فريق ’ستيلثي‘ الفوز عن مفهوم أجهزة قابلة للارتداء وتستند إلى التقنيات الطبية؛ مصممة على شكل حلي نسائية يمكنهن ارتداؤها في مرحلتي قبل الحمل وبعده للحفاظ على صحتهن. ويستخدم هذا الجهاز المدمج ضمن هذه الحلي إلى التحقق من مستويات فيتامين (د) وحمض الفوليك في الدم، وحمايتهن من نقص هذين العنصرين المهمين. ويدمج تطبيق ’ستيلثي‘ جميع هذه المزايا مع تشجيع النساء على ممارسة أنشطة اللياقة المجتمعية. وضم الفريق الذي تولى تصميم هذا المفهوم المبتكر كلاً من ناديا-كيا صدّيق، الرئيس التنفيذي، والدكتورة زكية-لونا صديق، الرئيس التنفيذي للشؤون الطبية في الشركة.

كما فاز فريق شركة ’سمادو‘ المكون من 3 أعضاء عن ابتكارهم جهازاً ذكياً لأتمتة المنزل يدعى ’قفل سمادو الذكي‘. ويتيح هذه الجهاز لمستخدميه إمكانية التحكم بالأبواب عبر تقنية ’بلوتوث‘، وكل ما يتعين على المستخدم فعله هو تثبيت الجهاز على الباب وضبطه. وضمت قائمة أعضاء الفريق المشاركين في ابتكار الجهاز كلاً من ميدهون في. سانكار، الرئيس التنفيذي؛ وجيشنو بارامباث، الرئيس التنفيذي لشؤون التكنولوجيا؛ وأشين محمد، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات.

وحصلت الفرق الثلاثة الفائزة، إلى جانب فريق عمل مشروع ’بروجيكت ريالايز‘، على رصيد على سحابة ’آي بي إم‘ بقيمة تصل إلى 120 ألف دولار أمريكي، فضلاً عن تسجيلهم في أنشطة التوجيه المتقدم والتمويل التأسيسي الذي توفره منصة ’ستارت إيه دي‘.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...
حجم الخط
تغيير النمط