هواوي تطلق أجهزة خوادم “فيوجن سيرفر برو” الذكية فائقة الأداء

جده السعوديه،  7  June2020: في إطار سعيها للارتقاء بمنتجات وحلول الحوسبة ودعم عمليات التحول الرقمي لمختلف الصناعات والقطاعات في منطقة الشرق الأوسط، أعلنت هواوي عن بداية بداية عصر جديد من الخوادم الذكية لمساعدة الشركات في المنطقة على امتلاك بنية تحتية ذكية لمراكز البيانات تتميز بقوة حوسبة غير مسبوقة، حيث طرحت الشركة أجهزة خوادمها الجديدة “فيوجن سيرفر برو”FusionServer Pro  الذكية الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط، والتي تتميز بدمج محرك التسريع الذكي ومحرك الإدارة الذكي.

وتواصل هواوي بذلك تعاونها وشراكتها طويلة الأمد مع “إنتل” و”ساب” في هذا المجال، في الوقت الذي تتغير فيه عملية التحول اليوم من التحول الرقمي إلى التحول الذكي. ونظراً لأنها القوة الدافعة الأساسية، تواجه صناعة الحوسبة تحديات فيما يخص قوة الحوسبة وإدارتها. وبفضل ذكائها وقوتها الحاسوبية، تستغل خوادم “اكس 86 فيوجن سيرفر برو”  من هواوي قوة الحوسبة وترتقي بعملية التحول إلى العالم الذكي، وتسهم في مواجهة تحديات الكم الهائل من البيانات والوفاء بمستلزمات واحتياجات مختلف القطاعات والصناعات في هذا المجال.

وقال كينيث زانغ، رئيس خط إنتاج الحوسبة لدى هواوي: “حققت أجهزة  الخوادم الجديدة نجاحاً كبيراً من حيث الأداء الذي فاق توقعات عملائنا. ومع إطلاق الخادم في منطقة الشرق الأوسط بالتعاون مع شركائنا، نأمل بارتقاء أداء الخوادم لمستوى جديد من الوفاء بمستلزمات الحوسبة ومتطلبات أسواق المنطقة بفضل استخدام معالج ‘انتل فريش’ الجديد والمميز من شركة إنتل التي تربطنا بها علاقة عمل طويلة الأمد. ولاشك بأن خوادم ‘فيوجن سيرفر برو’ستعمل على إضفاء أبعاد جديدة لمسيرة تمكين عملائنا في عملية التحول الرقمي مهما كانت متطلباتهم”.

يحتاج العالم الذكي إلى بنية أساسية تحتوي على ثلاثة مكونات: الاتصال والحوسبة والسحابة. ويعمل الاتصال والبنية التحتية للحوسبة على تعزيز كفاءة السحابة بينما تتحمل مراكز البيانات مسؤولية معظم مهام الحوسبة. ووفقاً لتقرير هواوي العالمي “رؤية الصناعة العالمية لعام 2025″، سيصل معدل هيمنة الذكاء الاصطناعي في الشركات إلى 86% بحلول عام 2025. ونتيجة لزيادة التحول الذكي في قطاع البيانات، سيتم بناء المزيد من مراكز البيانات واسعة النطاق. ويجب ترقية مراكز البيانات التقليدية والخوادم من أجل مواجهة التحديات التالية. وتقدم أجهزة الخادم “اكس 86 فيوجن سيرفر برو” أداءً فائقاً فائق الاعتمادية ويتمتع بقابلية التحكم والتعديل، حيث يمكن  توظيفه في العديد من المجالات كخادم رفوف تخزين أو خادم عالي الكثافة أو خادم مقطعي أو خادم للأعمال الحيوية أو ضمن أجهزة الخوادم غير المتجانسة أو تلك  المبردة بنظم التبريد بالسوائل، وغيرها من نماذج العمل الأخرى.

كما يعمل الجيل الجديد من خوادم اكس 86 بمعالجات “انتل ريفريش” الجديدة، ليسهم بفاعلية في تعزيز عملية تسريع التحول الذكي لمراكز البيانات بفضل محرك التسريع الذكي ومحرك الإدارة الذكي وحلول مراكز البيانات الذكية متعددة السيناريوهات. وقد تم تجهيز خادم”فيوجن سيرفر برو”الجديد  بمحركين، أحدهما للتسريع الذكي والآخر للإدارة الذكية. ويعمل هذان المحركان معاً على تحسين أداء الخادم على مستوى النظام، حيث أنهما مدعومان بخمس مزايا ذكية تساهم في تحسين كفاءة التشغيل والصيانة، مع تقليل النفقات التشغيلية على العملاء أيضاً.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...
حجم الخط
تغيير النمط