“أكور للفنادق” تدخل شراكة استراتيجية مع “دبي للتطوير” للاستحواذ على إدارة فندقين بارزين

استحوذت “أكور، المجموعة الرائدة عالمياً في مجال الضيافة، على العمليات الخاصة باثنين من أبرز فنادق دبي في مواقع مميزة، وذلك كجزءٍ من شراكة استراتيجية جديدة مع “دبي للتطوير”، التي أسسها سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، وزير المالية ونائب حاكم دبي.

وفي خطوة من شأنها تعزيز موقع “أكور” كأكبر مشغل للفنادق في دبي وفي الإمارات العربية المتحدة، ستدير المجموعة فندق “موفينبيك غراند البستان” والذي أصبح اسمه مرتبطاً بمدينة دبي ومطار دبي الدولي منذ افتتاحه منذ أكثر من عقدين من الزمن، و”سويس اوتيل وسويس اوتيل ليفنج المروج”، الواقع بين منطقة داون تاون دبي ومركز دبي المالي العالمي.

ووفقاً لبنود هذه الشراكة، سيخضغ الفندقان لتحديثات كبيرة بما يلائم معايير العلامة التجارية لكل منهما، وذلك لضمان قدرتهما على تحقيق الإحتياجات الخاصة بالمسافرين في وقتنا الحالي، ضمن أحد أكثر أسواق الضيافة تنافسيةً في العالم.

ويضيف هذا الاستحواذ المزدوج، الذي يدخل حيز التنفيذ هذا الشهر، 800 غرفة فندقية إلى شبكة “أكور في دبي، ويعزز مجموعتها من المنشآت الفاخرة والخاصة بالإقامات الطويلة، معتمداً على قوة العلامتين التجاريتين في المنطقة، وذلك كجزء من الاتفاقية التي تمهد الطريق للاستحواذ على عمليات المزيد من المنشآت في المستقبل.

وقال سعادة المهندس عيسى الميدور، مدير عام “دبي للتطوير”: في إطار رؤية سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، قائد مسيرة النمو الضامنة لسعادة كل ضيف يزور دبي، عبر الابتكار ووضع معايير جديدة في قطاع السياحة لتحقيق هذا الهدف. ومن خلال شراكتنا مع ‘أكور‘، الشركة الرائدة عالمياً في مجال الضيافة، سنعزز من استثمارات دبي للتطوير المختصة بالضيافة  لنلعب دوراً هاماً في تحقيق طموحات الإمارة.

هذا الزخم الإستراتيجي في النمو و الإبتكار نابع من توجيهات المؤسس سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لترسيخ مكانة دبي كوجهة سياحية عالمية دفعتنا للبحث عن شراكة مع أكبر المشغليين العالميين كنقطة فارقة للسعي نحو تحقيق توجيهات سموه, بحيث تسعى دبي للتطوير لتقديم تجربة مميزة لعملائها مع ضمان تنمية مميزة للمجتمع كمواطنين ملتزمين و مسؤولين لتحقيقه, مع الحفاظ على قيمنا الأساسية من جودة معيشة و سعادة المتعاملين بالتعاون و الشراكة المستدامة  مع شركائنا لتكون مفتاح لنجاح رحلتنا”.

ومن جانبه قال مارك ويليس، الرئيس التنفيذي لمجموعة “أكور للفنادق” في الشرق الأوسط وأفريقيا: “تشكّل شراكتنا الاستراتيجية مع ‘دبي للتطوير‘ محطة هامة في استراتيجيتنا الطموحة لتطوير أعمالنا في الإمارات العربية المتحدة، والتي تعتبر سوقاً ناضجاً وحيوياً، من خلال توسع ضخم يؤدي لترقية مجموعتنا المميزة من العلامات التجارية المتنوعة في مجال الضيافة”.

وأضاف ويليس أن “بناء روابط متينة طويلة الأمد مع إحدى أكثر شركات التطوير العقاري تأثيراً في البلاد يؤكد على هذا الالتزام ويظهر قدراتنا على الاستحواذ والإدارة، والتي يرافقها سعي إلى استلام المزيد من المنشآت في المستقبل القريب”.

وبعد الاستحواذ على “موفينبيك جراند البستان”، ستمر المنشأة، التي تعمل منذ عام 1997، بخطة تطوير على عدة مراحل تستمر لثلاث سنوات من أجل تحقيق معايير علامة “موفينبيك”، يتكون الفندق من 279 غرفة وجناحاً، 7 مطاعم ومقاهي، بما في ذلك 3 مطاعم متخصصة، ومطعم يعمل على مدار الساعة، ومسبح، ولوبي لاونج، ومقهى شيشة، ومرافق بمساحة 4,000 متر مربع للمؤتمرات والاجتماعات من أجل تلبية الطلب المرتفع على فعاليات الشركات والفعاليات الاجتماعية.

وهذا الفندق هو ثامن فنادق “موفينبيك” في دبي والثامن والخمسين في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، ومن المتوقع أن يجذب مزيجاً متنوعاً من عملاء المعارض والمؤتمرات والاستجمام وشركات الأعمال، ويتميز بموقع مميز في منطقة ديرة، المركز التاريخي لمدينة دبي، على بعد دقائق من مطار دبي الدولي، والمنطقة الحرة في مطار دبي، و”قرية الشحن” ومعرض المطار، إضافة إلى عدة وجهات سياحية مثل خور دبي وسوق الذهب وسوق التوابل.

أما فندق “سويس اوتيل وسويس اوتيل ليفنج المروج” في دبي، الذي يقدم خدماته منذ عام 2005، فيقع قرب مواقع الأعمال والسياحة الرائدة في دبي بما في ذلك أعلى برج في العالم، برج خليفة، وأكبر مركز تسوق في العالم، دبي مول، وأكبر نافورة راقصة في العالم، نافورة دبي، والتي تتواجد جميعاً في داون تاون دبي. كما يقع بالقرب من مركز دبي المالي العالمي، الذي يحتضن بنوك الشركات العالمية، والمكاتب القانونية، ومركز دبي التجاري العالمي، المكان المخصص لاستضافة المؤتمرات والمعارض. إضافة إلى ذلك، تفصله مسافة قصيرة عن منطقة الخليج التجاري الصاعدة للأعمال، وعدة مشاريع تحصد شعبية متزايدة مثل قناة دبي المائية.

ستنفذ “أكور” تحديثات تستمر لثلاث سنوات وفقاً للإرشادات الخاصة بالعلامة التجارية. وستحتوي هذه المنشأة على 251 غرفة، و285 شقة للإقامات الطويلة تتنوع مساحاتها بين الاستوديوهات والوحدات المزودة بغرفة نوم واحدة، وغرفتين، وثلاث غرف، إلى جانب مرافق مخصصة للمؤتمرات والاجتماعات بمساحة 1,500 متر مربع، و11 مطعم بما في ذلك أربعة مطاعم متخصصة، ومطعم يعمل على مدار الساعة، ومسبح، ومقهيان.

ونظراً لموقعه، وسهولة الوصول والإقامة التي يوفرها، سيخدم فندق “سويس اوتيل وسويس اوتيل ليفنج المروج” في دبي قطاع الإقامات الطويلة الذي يشهد نمواً متسارعاً، إلى جانب مجموعات الشركات والعائلات الكبيرة التي ترغب بالإقامة في شقق أثناء زيارتها لدبي.

وتمت تجربة هذا النموذج واختباره سابقاً في منطقة ديرة في دبي بعد الاستحواذ على فندق “سويس اوتيل وسويس اوتيل ليفنج الغرير” وتجديد علامته التجارية، حيث لاقى نجاحاً باهراً.

وبعد هذين الاستحواذين، ستزيد سعة فنادق “أكور” في الإمارات إلى ما يقارب 17,000 غرفة فندقية في 60 فندقاً. ويذكر أن لدى المجموعة أكثر من 280 منشأة في الشرق الأوسط وأفريقيا، وأكثر من 61,000 غرفة فندقية في هذه الأسواق.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...
حجم الخط
تغيير النمط