25 يناير , 2023 5:19 م

القنصل العام البريطاني السيدة سيسيل البيليدي: تأشيرة بريطانيا في 48 ساعة فقط

 

في البداية أود الترحيب بك سعادة القنصل السيدة / سيسيل البليدي  في المملكة العربية السعودية كقنصل عام للقنصلية البريطانية العامة بجدة.

شكرأ لك لترحيبك الكريم. أنا سعيدة جداً لرجوعي لجدة مرة أخرى. إن طموح هذه المدينة مثير للإعجاب وأنا حقاً منبهرة من التطورات الإيجابية الكثيرة في مدينة جدة. و إنه لمن الرائع العودة للقاء الأصدقاء القدماء وتكوين علاقات جديدة. أنا أشعر بالتواضع لترحيبكم الحار الذي تلقيته من أول وصولي إلى جدة.

 

سعادة القنصل هل من الممكن أن تحدثينا أكثر عن عملك؟

لقد كانت رحلة متنوعة حقاً! ولكن خلال تاريخي المهني ستلاحظ أن المملكة العربية السعودية هي الدولة الوحيدة التي عملت فيها أكثر من مرة ( الآن 3 مرات في الحقيقة) إنني أعتبر جدة كمنزلي الثاني وأشعر بالفخر لهذا. لقد كان عملي مركزّا أكثره في منطقة الشرق الاوسط ولكن كانت مهمتي الدبلوماسية الاخيرة في شونجبينغ في الصين والتي كانت رائعة.

 

هل يمكن ان تطلعينا ما نوع الخدمات التي تقدمها القنصلية البريطانية للبريطانيين و لأولئك الأشخاص الراغبين في السفر لبريطانيا أو الحصول على خدمات أخرى؟

نحن في القنصلية البريطانية نوفر التوجيه اللازم لمساعدة رعايانا البريطانيين المغتربين ليكونوا بأمان عندما يسافرون خارج بريطانيا ومعظم هذه التوجيهات والنصائح مذكورة في موقع الحكومة الرسمي . ودورنا يكمن في توجيه  ونصح الرعايا البريطانيين والمسافرين للمعلومات اللازمة

 

ماهي الخدمات المقدمة من القنصلية البريطانية للحجاج البريطانيين خلال إقامتهم في المملكة العربية السعودية؟

الحج والعمرة من أكثر أهم الأمور لدى الحكومة البريطانية خلال عملنا في المملكة العربية السعودية. ونحن نوفر خط مباشر للتواصل على مدار الأربعة وعشرين ساعة لخدمة الضيوف البريطانيين الحجاج والمعتمرين .

هل يوجد أي جديد بخصوص التأشيرات؟

نعم، لقد قمنا كما تعلم مؤخراً بإضافة خدمة إصدار التأشيرات الإلكترونية للزوارالسعوديين ودول الخليج، وهذه الخدمة توفر لهم فرصة الحصول على تأشيرة الزيارة لبريطانيا من خلال رابط إلكتروني بدون الحاجة لمتابعة أي مكتب تأشيرات وذلك خلال 48 ساعة فقط.

وطبعاً لدينا أنواع أخرى من التأشيرات مثل تأشيرة الزيارة العادية وهذه لمحة عن الوقت اللازم لإصدار التأشيرة من وقت التقديم كما يلي:

تاشيرة الزيارة العادية والتي تصدر خلال 6 أسابيع تقريباُ.

تأشيرة الزيارة المستعجلة والتي تصدر خلال خمس أيام.

تاشيرة الزيارة المستعجلة جداً والتي تصدر خلال اليوم الثاني مباشرة.

 

السيدة/ سيسيل أخبرينا رأيك كقنصل عام ماهو مستقبل العلاقات بين الدولتين الصديقتين بريطانيا والمملكة العربية السعودية؟

إن العلاقات بين بريطانيا والمملكة العربية السعودية علاقة طولية وعميقة تاريخياً. ولقد عاصرنا خلال هذا التاريخ العديد من الأوقات الجيدة وأحيانا الصعبة والمليئة بالتحديات. وعلى هذه القوة التي رافقتنا خلال هذه السنوات أن تبقى معنا خلال الفترات القادمة إذا أردنا التقدّم أكثر. إن هدفي هو دعم بلدينا كلاهما للآخر لنبني علاقات رائعة ودائمة تؤمن مستقبلنا معاً. وهذه المسؤولية تقع على عاتقنا لأجيالنا القادمة .

من المؤكد أن واحدا من اهم سبل التعاون بين البلدين كان ومازال التبادل التجاري. ولا يخفى عليكم أن المملكة العربية السعودية  هي أكبر وجهة للتصدير في الشرق الاوسط بالنسبة للأسواق البريطانية، و ذلك يؤدي إلى ازدهار خدماتنا في السوق البريطاني.

في عام 2018، الجميع في السعودية كان يتحدث عن رؤية 2030. واليوم الجميع في كل مكان يتحدث عن هذه الرؤية، وعلى الجميع أن يفعل لكون هذه الرؤية طموحة وعظيمة وعلى هذا الأساس تعمل الشركات البريطانية للمساعدة في تجسيد هذا الطموح على أرض الواقع. أنا أعتبر نفسي محظوظة جداً لأن بعض أعظم المشاريع السعودية مثل مشروع مدينة نيوم ومشروع البحر الأحمر العالمي والعلا وجميع التطورات في مكة والمدينة المنورة تقع ضمن الحدود الجغرافية من ضمن المنطقة الغربية والتي هي من ضمن مسؤولياتي.

في وقت سابق من هذا الشهر سافر بعض من زملائي إلى لندن للانضمام إلى ممثليّ مشروع البحر الأحمر لتقديمهم إلى الشركات البريطانية لتوضيح فرص التعاون والاستثمار في هذا المشروع الضخم. و لقد كان الإقبال على الانضمام لهذه الفرصة كبيراً جداً ليوضّح مدى اهتمام انجلترا ومعرفتها بالجزء التجاري السعودي.

 

وطبعاً نحن نعمل أيضاً عن قرب لدعم المستثمرين السعوديين بدورهم المهتمين بالاستثمار في بريطانيا ونستطيع مساعدتهم في توجيههم إلى الشركات التي تناسب اهتمامهم وتسهيل الاتصال معهم. إنها شراكة تجارية مبنية على التعامل طويل الأجل.

 

سيدة سيسيل كقنصل عام لمملكة بريطانيا، كيف وجدتي الحياة هنا في المملكة العربية السعودية؟

أنا أعتبر نفسي هنا في منزلي وبين أصدقائي هنا في المملكة وككل انواع العلاقات والشراكات من المهم تغذية هذه العلاقة و المحافظة عليها. بالنسبة لي أفضل طريقة لفعل هذا هو الشعور بالراحة للحوار المفتوح ، التركيز على تحقيق الرؤية والقيم المشتركة وأن نفعل ذلك ونحن مستمتعين ونحن نعلم اننا نفعل الخير و مابوسعنا لأجلنا ولأجل الأجيال القادمة بعدنا.

شاركها من هنا ...
Facebook
Twitter
LinkedIn
Email
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...