رئيس مجموعة هواوي «Huawei» لأعمال المستهلكين في الشرق الأوسط وأفريقيا.. جيان جياو

يشغل السبد جيان جياو منصب رئيس مجموعة Huawei لأعمال المستهلكين في الشرق الأوسط وأفريقيا، إذ يشرف على فريق عمل متعدد الاختصاصات شهد نمواً متسارعاً على مدى السنوات العديدة الماضية، وتولى جيان جياو منصبه الحالي في مايو 2014، ومنذ ذلك الحين يضطلع بمسؤولية إدارة استراتيجية علامة «هواوي ديفايس»، وتعزيز الشراكات مع الموزعين، وتقديم الخدمات بما يلائم متطلبات السوق المحلي، فضلاً عن تعزيز الكوادر المؤهلة في المكاتب الإقليمية، وقبل توليه لمنصبه الحالي قام بدور هام في تطوير علامة هواوي لأعمال المستهلكين في أمريكا اللاتينية، ومنذ إنضمامه إلى هواواي في عام 2000، اكتسب خبرة تزيد على 10 سنوات في مجال الأجهزة النقالة عبر أنحاء العالم، كما أنه حاصل على شهادة البكالوريوس في الاتصالات اللاسلكية من جامعة نانجينغ للعلوم والتكنولوجيا في الصين.

 

 

■ كيف وصلت هواوي إلى المرتبة الثانية في سوق الهواتف النقالة بالسعودية؟

طبقاً لأحدث تقرير صادر عن شركة GfK المتخصصة بأبحاث السوق، فإن «هواوي» قد تقدمت إلى المرتبة الثانية في قطاع الهواتف الذكية في السعودية، خلال شهر يوليو (تموز) 2017. وحققت هواوي نسبة 17.3% من الحصة السوقية في المملكة العربية السعودية، وهذا التقدم يأتي في ظل تنامي حصة «هواوي» في المملكة بشكل مستمر خلال العام الجاري والذي تعزوه الشركة إلى الثقة المتزايدة للمستخدمين في المملكة بجودة الهواتف التي تقدمهاوالابتكارات التقنية الجديدة وأسعارها المناسبة، بالإضافة إلى شبكة الموزعين والشركاء المحليين وخدمات ما بعد البيع.

وهذا التقدم الذي تم إحرازه في سوق المملكة هو ثمرة جهود فريق العمل والموزعين والشركاء وثقة المستخدمين، ويضع هذا النجاح على عاتقنا مزيداً من المسؤولية تجاه تقديم منتجات وخدمات أفضل بالجودة العالية وأحدث الابتكارات التقنية التي يبحث عنها المستخدمون. ونشكر شبكة الموزعين والشركاء في المملكة ونقدر تفانيهم اللا محدود نحو رعاية المستخدمين، ووضع أفضل المنتجات التي تناسب كل مستخدم بين يديه.

■ وماذا عن أحدث منتجات الشركة من أجهزة اللابتوب والأجهزة اللوحية؟

من خلال خبرتنا الواسعة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، فإن شركة هواوي تواصل مسيرتها في تقديم أجهزة متنقلة ومتطورة مع إطلاق ثلاثة أجهزة لابتوب جديدة «مايتبوك إكس» MateBook X و«مايتبوك إي» MateBook E و«مايتبوك دي» MateBook D». ليستمر سجل هواوي المتمثل في تقديم الأجهزة المتطورة مع إدخال منتجاتها الجديدة من أجهزة الكمبيوتر، التي تم تصميمها بشكل كامل لتعكس التزامها بالتصميم والتصنيعوالبحث والتطوير. ونجحت «هواوي» من خلال جهاز «مايتبوك إكس» في نقل تقنية مستشعر بصمة الإصبع الخاصة بالهاتف الذكي إلى الكمبيوتر ودمجها في زر التشغيل في كمبيوتر يعمل بنظام التشغيل «ويندوز 10». بالإضافة إلى ذلك، فإن خبرة هواوي الواسعة في الهواتف الذكية والأجهزة القابلة للارتداء والأجهزة المنزلية الذكية تمكنها من بناء عالم يلبي متطلبات أنماط الحياة الذكية والرقمية للمستهلكين.

وإن إطلاق هذه الحواسيب الجديدة من مايتبوك في المملكة العربية السعودية يدل على التزامنا تجاه السوق السعودي، حيث أن المملكة العربية السعودية هي من بين أولى الأسواق القليلة في العالم التي تم إطلاق الجيل الجديد من مايتبوك فيها، لذلك تلتزم هواوي بتقديم أفضل المنتجات لمستخدمينا في المملكة بالتوازي مع الإطلاق العالمي.

وحصة هواوي تشهد نمواً ملحوظاً خصوصاً في مجال الأجهزة اللوحية، وهي الشركة الوحيدة التي شهدت نمواً فاق 100% على أساس سنوي، وبحسب أحدث التقارير التي صدرت عن شركة IDC المتخصصة بأبحاث السوق، فإن هواوي تحتل المرتبة الأولى في قطاع الأجهزة اللوحية في السعودية بحصة سوقية وصلت إلى نحو 40 في المئة مع نهاية الربع الثاني من عام 2017، كما أن أجهزة هواوي في هذا المجال باتت تحظى بإعتبار عالٍ لدىالمستخدمين الذين يبحثون عن جهاز لوحي جديد، حيث تفيد الدراسات في هذا المضمار إلى أن 1 من كل 4 أجهزة لوحية يتم بيعها في السوق السعودي هو من الأجهزة اللوحية لشركة هواوي، الأمر الذي يدل على الثقة التي تم بناؤها في هذه السوق وعلى مدى رغبة المستخدمين في سوق المملكة في اقتناء أجهزة هواوي التي تتميز بأدائها الراقي وجودتها العالية.

■ بماذ تفسر نجاح هاتف نوفا 2 بلس في السعودية؟

نجاح هاتف هواوي نوفا 2 بلس بتحقيق مبيعات عالية جداً في سوق الهواتف الذكية في المملكة العربية السعودية، حيث تضاعفت مبيعات الهاتف 10 مرات بالمقارنة مع نفس الفترة عند إطلاق نوفا بلس في العام الماضي. ولا تزال السعودية الدولة الأفضل أداء في مبيعات هاتف نوفا 2 بلس». ونحن سعداء بتحقيق هاتف نوفا 2 بلس هذه النتائج المدهشة، ونحن فخورون بشعبية وتزايد الطلب على أجهزة هواوي في المملكة العربية السعودية. ويعد الهاتف الخيارالأمثل لفئة الشباب، لأنه يجمع بين أحدث تقنيات التصوير، والأداء العالي، والإستجابه السريعة وعمر البطارية الطويل. وتعد هذه النتيجة دليلاً على قوة العلامة التجارية لشركة هواوي والثقة والنجاح الذي حققته الشركة من خلال أجهزتنا المبتكرة الرائدة التي لاقت إقبالاً كبيراً من المستهلكين في المملكة العربية السعودية على مدى السنوات الماضية.

■ هل لك أن تحدثنا عن هاتف المايت 10؟

من المنتظر أن يكمل الهاتف الجديد بامتلاكه للخصائص المتميزة الموجودة أصلاً في سلسلة مايت، ونحن بالطبع سنعمل على المزيد من التحسينات في البطارية، والشاشة والشحن وأيضاً الكاميرا، والتي يتم التعاون فيها مع شركة «لايكا» الألمانية المتخصصة بتصنيع العدسات الاحترافية، سيكمل طريقه في المايت 10 وأيضاً سنقوم بطرح تقنية جديدة في الكاميرا والتي تم تصميمها بالتعاون بين الشركتين، وبعض الإعلانات التمهيدية التي أطلقتها الشركةمؤخراً والتي كشفت فيها عن سعيها الحثيث لتحقيق نقلة نوعية في مجال الذكاء الإصطناعي بما يتجاوز في مضمونه خاصية المساعد الصوتي. ووفقاً لهذه الإعلانات، فإن التركيز ينصب حالياً على ما يعنيه مفهوم الذكاء الاصطناعي بالنسبة للناس – «ما معنى الذكاء الاصطناعي، وأين ينتشر، وكيف يعزز حياة البشر؟». ونحن نتطلع إلى مستقبل الهواتف الذكية وندرك بأننا مقبلون على حقبة مشوقة جديدة، ويمزج الذكاء الاصطناعي للهواتف المتنقلة بينالذكاء الاصطناعي للجهاز والذكاء الاصطناعي لخدمات الحوسبة السحابيةن وتلتزم «هواوي» بتطوير الأجهزة الذكية وتحويلها إلى أجهزة أكثر ذكاء وإدراكا لإحتياجات المستخدمين عبر بناء قدرات متكاملة تدعم التنمية المتناغمة للرقائق والأجهزة والحوسبة السحابية. ويتجلى الهدف النهائي في توفير تجربة أفضل بشكل كبير للمستخدم. ويمثل «كيرين 970» المعالج الأول من نوعه في سلسلة من تطورات جديدة ستجلب مزايا قوية في مجال الذكاءالاصطناعي لأجهزتنا وتتخطى بها أي حد للمنافسة.

■ هل تهتمون في هواوي بخدمة ما بعد البيع؟

بسبب الإنتشار الواسع للأجهزة الذكية لشركة هواوي في كافة أرجاء المملكة، والتزاماً من الشركة بتوفير أفضل خدمات الصيانة لعملائها في المملكة، افتتحت الشركة مؤخراً المركز الأحدث والأكبر للصيانة وخدمة عملاء هواوي في المنطقة في مدينة جدة والذي يضم أحدث التقنيات وخدمات الصيانة للعملاء. وقد تم تجهيز مركز الصيانة الجديد بأحدث تقنيات الصيانة لخدمة عملاء الشركة وبأيدي عاملة سعودية حاصلة على أفضل التدريب والتأهيل من قبلشركة هواوي.

وإنشاء مركز الصيانة الجديد في مدينة جدة يأتي في إطار خطط هواوي التي تهدف إلى توفير خدمات صيانة متميزة ومتكاملة، واستيعاب أكبر عدد من العملاء، وتوفير خدمات الصيانة السريعة في كافة مناطق المملكة، فضلًا عن دوره في التواصل والتفاعل المباشر مع عملاء شركة هواوي، وهو ما يساهم في الوصول إلى رؤية شركة هواوي لتحقيق أعلى درجات ولاء ورضا العملاء.

■ ما هو دور مراكز الأبحاث والتطوير في هواوي؟

من خلال وضع عملائها في أعلى قائمة أولوياتها، تعمل هواوي بنشاط على تنفيذ استراتيجية «الجودة أولاً»، وبالتالي تكونت العديد من قصص النجاح في عامل الجودة خلال البحث والتطوير والتصميم والإنتاج والاختبار وإدارة الموارد، وسعي هواوي إلى تحقيق مبدأ «خال من العيوب»، وأهمية مراقبة الجودة من البداية إلى النهاية كعامل نجاح حاسم في مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين، فالجودة هي جزء حيوي من التنمية المستقبلية في هواوي،وستمكنها من التغلب على المنافسة الشرسة وتحقيق النمو المستدام.

والشركة ستتبع الرسائل الأساسية لتشكيل مستقبلها. هذه الرسائل تؤكد على مبدأ التركيز على المستخدمين. ونلتزم في هواوي بالفكرة القائلة بأن خدمة المستخدمين هي المبدأ الأساسي لمجموعة هواوي لأعمال المستهلكين، وتَعِدُ الشركة بأن كل منتج يجب أن يوجه بإحتياجات ومتطلبات مستخدميه. كما وستركز الشركة على وجود فريقها التنفيذي في الواجهة دائما بهدف التعرف على المشاكل وكيفية حلها، وقضاء الوقت مع المستخدمين وتطوير الخدمات المقدمةلهم. وتتعلم هواوي دائما وتطور خدماتها وجودة منتجاتها بهدف تشكيل مستقبل أفضل للجميع، فهذه المنتجات القيّمة ذات الجودة العالية هي نتيجة جهود مضنية من قبل فريق الأبحاث والتطوير الذي يصل عدده في الشركة إلى نحو 80 ألف موظف من أصل نحو 181 ألف موظفاً حول العالم، ومن خلال 16 مركز أبحاث وتطوير موجود حول العالم، حيث تستثمر هواوي نحو 10% من إجمالي مداخيلها في الأبحاث والتطوير، وهي استثمرت العام الماضينحو 11 مليار دولار في هذ المجال وبلغ إجمالي ما استثمرته الشركة خلال الأعوام الـ 11 الماضية نحو 48 مليار دولار في الأبحاث والتطوير.

■ ما مدى مساهمة شركة هواوي في رؤية السعودية 2030؟

«هواوي» تبذل قصارى جهودها لدعم مسيرة التنمية المستدامة في السعودية، ودون شك فإن رؤية 2030 تشكل دافعاً قوياً لعجلة قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات الى الأمام، ويسرنا في «هواوي» أن نقدم كامل دعمنا في هذا المجال لتطوير قطاع تقنية المعلومات والاتصالات في المملكة، بما يساهم في بناء اقتصاد مستدام قائم على المعرفة والمساعدة على بناء مجتمعات أكثر تواصلاً في السعودية، والتي تطمح للاستمرار في إحداث نقلة نوعية في قطاعتقنية المعلومات والاتصالات لديها، حيث تمثل الرؤية السعودية 2030 إنطلاقة قوية نحو المساهمة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية على الصعيد المحلي من خلال توليد فرص العمل، والاستثمار بكثافة في الكفاءات المحلية. ونحن في «هواوي» سنستمر بالطبع في التركيز على دمج الشباب السعودي من ذوي المهارات العالية في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات. وسنستمر أيضاً في دعم واحتضان جميع الطموحين الذين يطلقون العنان لأحلامهم،ويتطلعون لتحقيق تلك الطموحات الهائلة، ويجعلون بإرادتهم المستحيل ممكناً. ومن هذا المنطلق، أقامت شركة «هواوي» في السابق العديد من الحملات التوظيف في عدد الجامعات السعودية، كجزء من مساعيها الرامية إلى استقطاب المواهب السعودية الشابة والمساهمة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 منسجمة مع إستراتيجية «هواوي» الهادفة إلى دعم مسيرة تطوير قطاع تقنية المعلومات والاتصالات في المملكة، وتنمية المواهب الوطنية الشابةوالمساهمة في تنفيذ برامج توطين الوظائف المملكة، متيحة المجال أمام «هواوي» لتوسيع نطاق دعمها لتأهيل الشباب السعودي على صعيد إعدادهم للانخراط بسوق العمل مباشرة بعد التخرج، لتسهم بذلك في زيادة عدد الأفراد السعوديين العاملين في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات.

 

 

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...
حجم الخط
تغيير النمط