روجر فيدرير يتعاون مع هيئة السياحة السويسرية

بعد سنوات طويلة من تمثيل سويسرا بشكل إيجابي من خلال إبداعه الرياضي وأسلوبه الودي وتواضعه، أصبح الآن اللاعب روجر فيديرر سفيراً رسمياً لوجهات سويسرا السياحية، إذ دخل في تعاون طويل الأمد مع مجلس السياحة الوطني السويسري، هينة السياحة السويسرية بهدف مشترك يتمثل في جذب الضيوف لزيارة سويسرا ذات الطبيعة المفعمة بالحيوية والنشاط.

سيتعاون روجر فيديرر وهيئة السياحة السويسرية معاً لتطوير عدة مبادرات للترويج السياحي لسويسرا على الصعيد العالمي. فهناك حاجة ماسة لهذا الدعم في هذا الوقت بالذات، منبثقاً من أكبر أزمة سياحية منذ الحرب العالمية الثانية. ويعتبر فيديرر بمثابة الشخصية الأيقونية الأكثر استعدادا للقيام بذلك، بارتدائه العلم السويسري، كما أن المسؤولين في هيئة السياحة السويسرية واثقون منه. ويشرح الرئيس التنفيذي لهيئة السياحة السويسرية مارتن فيديجر قائلاً: “هذا تطابق مثالي، لأن سويسرا وطبيعتها الرائعة ساهمت بوضوح في حياة روجر المهنية الفريدة من نوعها”.

أما اللاعب روجر فيديرر فيقول: “لطالما شعرت، في كل مرة أخطو فيها إلى الملعب، أنني أمثل سويسرا. فكلما ورد اسمي، فهناك بجانب العلم السويسري بالتأكيد. لقد كنت فخوزا جداً يفعل ذلك خلال السنوات الـ 22 الأولى خلال المباريات، وسوف يكون ذلك دائماً. كما أن الانضمام والتعاون مع هيئة السياحة السويسرية هي خطوة منطقية بالنسبة لي”. وكلاهما متحمس للبدء بهذه الشراكة الطويلة الأجل.

مُفعم بالطبيعة السويسرية

ستبدأ أنشطة الاتصالات طيلة شهر أبريل مع التركيز على المدن الأوروبية ثم الولايات المتحدة الأمريكية وآسيا والمحيط الهادي وسيتم نشر سلسلة من الصور ومقاطع الفيديو القصيرة تُظهر روجر فيديرر مُفعماً بالطبيعة السويسرية. وعلى الموقع الإلكتروني لهينة السياحة السويسرية (MySwitzerland.com) سيتمكن الضيوف من استكشاف سويسرا بعيون روجر فيديرر. حي سيعرض أفضل المعالم المفضلة لديه، مبرزاً الوجهات السويسرية كـجواهر مخفية في الطبيعة. ويعترف فيديرر قائلا:” لقد زرت معظم دول العالم. ومع ذلك ظل مكاني المفضل دائماً هو سويسرا. إنها البلد التي أشتاق إليها أكثر عندما أسافر”.

المنصة جاهزة للانطلاق

ويؤكد مارتن نيديجر: “تشترك هيئة السياحة السويسرية وروجر فيديرر في قيم كثيرة جداً. ويُعبر تشكيل هذه الشراكة بمثابة الفرصة الفريدة ذات الأهمية الكبيرة بالنسبة لنا.” كما أن إحداث اختلاف خلال التعافي من تحديات الشهور الماضية وما بعدها ستكون رحلة تنطوي على العديد من المعالم البارزة”.

إنّ روجر فيديرر متحفّز جداً لدعم وطنه، وسيفعل ذلك من أجل الأعمال الخيرية. ويذهب ريع التعويضات عن ظهوره كسفير جديد لهيئة السياحة السويسرية إلى مؤسسة روجر فيديرر لدعم الأطفال المحرومين في سويسرا. وقد تم تجهيز المنصة لإعلان التعاون بين هيئة السياحة السويسرية وروجر فيديرر استعداداً ليصبحا شركاء بشكل رسمي.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...