19 يناير , 2023 5:40 م

شيري في مقدمة الشركات ذات التوجه التكنولوجي

أعلنت شركة شيري مؤخرًا أنها حصلت حتى الآن على “12393” حق اختراع من إجمالي “19191” براءة اختراع تم تسجيلها؛ منها “3692” براءة في مجال الاختراع والتصنيع التحديث، الأمر الذي يجعلها شركة رائدة من بين شركات صناعة السيارات الصينية.

وأظهرت طلبات براءات الاختراع المتنامية والتراخيص ثقة شيري في الحفاظ على التقنيات الجوهرية الأساسية بقوة ضمن خطوط إنتاجها واستمرار قوة الابتكار في ” تكنولوجيا شيري”، حيث تمتلك شيري ما يقرب من 30 مؤسسة وطنية مبتكرة ومركزًا تقنيًا ومختبرًا، كما فازت الشركة “بجائزة التقدم العلمي والتكنولوجي الوطنية” كأفضل 10 شركات مبتكرة في الصين” فضلاً عن جوائز أخرى.

قال الدكتور قاو سينوانشو رئيس الشركة ومدير مركز شيري للبحث والتطوير: “منذ تأسيس الشركة، اتخذت شيري الابتكار المستقل استراتيجية أساسية لها، واستثمرت ما بين خمسة إلى سبعة بالمائة من إيراداتها السنوية لتطور وتحدث تقنيات أساسية بشكل خاص بها، حيث أن هذه التقنيات كانت تقيّد تطوير صناعة السيارات في الصين”. مضيفاً:  “نحن فخورون بهذا الإنجاز الذي سمح لنا بالتطوير المستمر لمجموعة من التقنيات والمنتجات الخاصة بها وتنمية احتياطيات قوية من الملكية الفكرية.”

وحتى مطلع القرن الحادي والعشرين، لم تكن الصين قد طورت بشكل مستقل محرك سيارة خاص بها. فقد راهنت شيري بشكل كبير من خلال استثمار ملياري يوان في تطوير محرك في عام 2002 ، وتم وضع مستقبل الشركة على هذا الاستثمار. وفي عام 2003م، ظهر الجيل الأول من محركات ACTECO لشركة شيري، ليصبح أول محرك مملوك ذاتيًا للشركة المصنعة، وبدأ السباق في تطوير المحركات بين شركات صناعة السيارات الصينية.

تعد شيري في مقدمة الشركات ذات التوجه التكنولوجي، حيث إنها أول شركة سيارات في الصين تتقن صناعة المحركات وناقل الحركة الأوتوماتيكي والهيكل ونظام إدارة المحرك (EMS) والتكنولوجيا الأساسية وذلك من خلال الابتكار والتجديد الخاص بها. فمع العديد من التطورات الحاصلة، قامت شيري بحماية ملكيتها الفكرية من خلال تقديم براءات الاختراع في مجال الابتكار منذ عام 1998م واقامة “تكنولوجيا شيري” الخاصة بها.

وبحسب لي يونجي مدير الملكية الفكرية في Chery Holdings: “العدد الكبير من براءات الاختراع لا يزال غير كافياً لإنشاء نظام ملكيّة فكرية IP عالي المستوى”، لذلك غيرت شيري تركيزها على حماية الملكية الفكرية من عدد براءات الاختراع إلى جودة براءات الاختراع منذ أوائل عام 2008م.

وطبقا لـ “مؤشر ابتكار براءات اختراع السيارات لعام 2019” الصادر عن مركز الصين لتكنولوجيا وبحوث السيارات، احتلت شيري المرتبة الأولى بين شركات صناعة السيارات الصينية من حيث جودة براءات الاختراع وهي فئة التصنيف الأكثر قيمة. كما تم أيضاً تصنيف شيري من بين أفضل الشركات المصنعة في العالم والأولى في الصين في مجال الاتصال الذكي الذي يمثل التقنيات المتطورة.

ففي عام 1999م، بدأت الشركة في تطوير سيارات تتسم بكفاءة الطاقة وتعتمد على الطاقة الجديدة مما جعل شيري واحدة من أوائل مطوري الصين. تم إنشاء نظام بحث وتطوير تكنولوجيا الطاقة الجديد الذي غطى كل المركبات والتكنولوجيا الأساسية وتطوير الأجزاء، وحصل على ما عدده 600 من 1000 براءة اختراع جديدة في مجال الطاقة  مصنفة من بين الأعلى في مجال الصناعة.

والدليل على هذا الإنجاز الرائع هو الهيكل خفيف الوزن المصنوع بالكامل من الألمنيوم الذي طورته Chery New Energy. كما تم تقديم 124 براءة اختراع للهيكل الخارجي وحده، فهو يضم أكثر من العشرة “الأوائل” في الصين ، بما في ذلك “أول إنتاج هيكل مصنوع بالكامل من الألومنيوم” و ” باعتبار البطارية أول حزمة هيكلية فعلية مدمجة في السيارة بمعنى (حزم البطارية ستكون جزء من هيكل جسم السيارة وقاعدة لربط الأجزاء الأمامية والخلفيّة).

ولكي تحافظ شيري على ميزة تنافسية، أنشأت الشركة نظام تطوير متقدم يدفع باستمرار لتحسين التكنولوجيا والجودة والتكلفة والتسليم والاستثمار. ووفقًا لمسح أجرته مؤسسة JD Power ، وهي مؤسسة عالمية لاختبار جودة السيارات، احتلت شيري المرتبة 26 في عام 2019م من بين العلامات التجارية العالمية من حيث جودة المنتج، وتبوأت المرتبة الأولى على مستوى مصنعي السيارات الصينية.

حازت شيري على أعلى جائزة دولية لمراقبة الجودة – الجائزة البلاتينية – في المؤتمر الدولي الخامس والأربعين لدوائر مراقبة الجودة والذي يُعرف باسم “أولمبياد الجودة”. يُعد المؤتمر من أكبر مؤتمرات مراقبة الجودة الدولية وأكثرها أهمية. وقد حازت شيري على جوائز مماثلة خلال دورات المؤتمر الثانية و الأربعين بالفلبين، والثالثة والأربعين في سنغافورة والرابع والأربعين في اليابان. ويُنسب فوز شيري بهذه الجائزة الرفيعة إلى نظامها العالمي لمراقبة الجودة بالإضافة إلى التزامها لسنوات عديدة برؤية “إنشاء علامة تجارية متميزة بحرفية” وفلسفة “وضع العملاء أولاً والأخذ بزمام المبادرة لتحمل المسؤوليات”.

شاركها من هنا ...
Facebook
Twitter
LinkedIn
Email
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...