نظام تسخين التبغ الرائد IQOS من فيليب موريس انترناشونال PMI متوفر الآن في دولة الكويت

  • إطلاق نظام تسخين التبغ الرائد والعالمي لأول مرة في الكويت.
  • يعتبر IQOS بديلاً أفضل من التدخين التقليدي للمدخنين البالغين الذين سيستمرون بالتدخين.
  • تعمل تقنية IQOS HeatControl™ على تسخين التبغ بدلاً من حرقه لتقديم المذاق الأصلي للتبغ الحقيقي.
  • تعمل شركة فيليب موريس انترناشيونال PMI بشكل استباقي على تغيير توجه أعمالها التجارية تماشياً مع مساعيها تجاه تحقيق رؤيتها نحو مستقبل خال من الدخان.

تم إطلاق جهاز IQOS 3 DUO في الكويت، وهو نظام تسخين التبغ الخالٍ من الدخان المثبت علميًا من شركة فيليب موريس إنترناشونال PMI، وهي شركة عالمية رائدة في مجال المنتجات الخالية من الدخان المبتكرة والمثبتة علميًا. وبذلك، تعد دولة الكويت ثالث دولة في دول مجلس التعاون الخليجي تطرح منتجات فيليب موريس انترناشونال PMI الخالية من الدخان، والتي توفر للمدخنين البالغين الذين سيستمرون بالتدخين بدائل أفضل من السجائر التقليدية.

وقال تاركان دميرباس نائب رئيس شركة فيليب موريس إنترناشونال PMI لمنطقة الشرق الأوسط: “يتمثل هدفنا في أن يتحول كافة المدخنين البالغين الذين سيستمرون بالتدخين إلى بدائل أفضل من التدخين التقليدي في أسرع وقت ممكن والإقلاع عنه، وذلك لمصلحتهم ومن أجل تعزيز الصحة العامة.  ويعكس إطلاقنا لمنتج IQOS في دولة الكويت التزامنا تجاه المدخنين البالغين في دول مجلس التعاون الخليجي بتوفير بدائل مثبتة علمياً والتي رغم أنها ليست خالية من المخاطر، تعد أفضل من الاستمرار في التدخين التقليدي”.

ويأتي هذا الإطلاق ليكمل الإنجازات العالمية التي حققتها شركة فيليب موريس انترناشيونال PMI مؤخراً على صعيد المنتجات الخالية من الدخان. في هذا السياق، تشير التقارير الصادرة عن الشركة إلى أنه بلغ عدد مستخدمي نظام تسخين التبغ عالمياً أنه اعتباراَ من 30 سبتمبر 2020 16.4 مليون مستخدم بالغ ومن بينهم استطاع  72% (أكثر من 11.7 مليون) الإقلاع عن التدخين وتحولوا إلى IQOS[1]. الجدير بالذكر أن IQOS هو نظام تسخين التبغ الأول والوحيد الذي أكمل عملية تطبيق منتجات التبغ المعدلة للمخاطر التي أجرتها إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في الولايات المتحدة بمعلومات تعرض مخفضة.[2] بعد مراجعة مجمل الأدلة العلمية المتاحة لجهاز IQOS، خلصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية إلى أن إصدار أمر يسمح بتسويق IQOS بمعلومات عن تقليل التعرض للمواد الكيميائية الضارة أو التي يحتمل أن تكون ضارة سيكون مناسبًا لتعزيز الصحة العامة.

وتعمل شركة فيليب موريس انترناشيونال PMI بشكل استباقي على تغيير توجه أعمالها التجارية تماشياً مع مساعيها تجاه تحقيق رؤيتها نحو مستقبل خالٍ من الدخان. فمنذ العام 2008، استثمرت الشركة  7.2 مليار دولار أمريكي في مجال التطوير والإثبات العلمي على صعيد منتجاتها الخالية من الدخان. وتواصل الشركة القيام بذلك ولن تدخر جهداً في إطار مساعيها لتشجيع المدخنين البالغين الذين سيستمرون بالتدخين على التحول إلى بدائل أفضل من التدخين التقليدي. هذا ويعمل حالياً أكثر من 430 من الخبراء في مجال البحث والتطوير، بما في ذلك 300 عالِم بمستوى عالمي على تطوير منتجات خالية من الدخان .

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...