“هيلتون” تطبق معايير جديدة للنظافة في جميع فنادقها حول العالم استعدادًا لعودة السفر

ماكلين، فيرجينيا – 14 يونيو 2020: تستعد هيلتون لتفعيل برنامجها الجديد لنظافة الفنادق هذا الأسبوع لتقديم معيار عالمي جديد للنظافة والتعقيم في قطاع الضيافة. وستستفيد جميع علامات هيلتون حول العالم بما فيها الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي من برنامج “هيلتون CleanStay” الذي تم تصميمه بالتعاون مع “آر بي” الشركة المصنعة لمنتجات التعقيم الرائدة “ديتول” و”لايسول” إلى جانب “مايو كلينك”، وتهدف الإجراءات الجديدة إلى منح ضيوف هيلتون راحة البال وإقامة أكثر نظافة وأمانًا بدءًا من هذا الصيف.

بهذه المناسبة قال كريس ناسيتا، الرئيس والمدير التنفيذي لهيلتون: “لأكثر من قرن، وضعنا سلامة وأمن ضيوفنا وأعضاء الفريق في قمة أولوياتنا. ولتلبية التوقعات المتغيرة للمسافرين خاصة في أعقاب جائحة كوفيد-19 صممنا برنامج هيلتون CleanStay لتوفير راحة البال والثقة التي يحتاجها ضيوفنا للسفر بحرية، وللتأكد من حماية أعضاء فريقنا في نفس الوقت.”

وأضاف: “رغم أن ضيافتنا قد تبدو مختلفة بعذ الشيء على المدى القصير، إلا أننا حريصون على الترحيب بضيوفنا مرة أخرى في جميع أنحاء العالم ومنحهم تجربة الضيافة التي يتوقعونها من هيلتون لخلق ذكريات لا تنسى.”

يمكن لضيوف هيلتون توقع رؤية التغييرات في بعض الفنادق حول العالم بدءًا من الأسبوع المقبل، مع التخطيط للتنفيذ الكامل عبر جميع علامات هيلتون الـ 18 منتصف يوليو.

سيغطي برنامج هيلتون CleanStay جميع الإجراءات بدءا من تسجيل الوصول وحتى تسجيل المغادرة

  • عبر الانترنت: سيجد الضيوف صفحة رئيسية جديدة على موقع هيلتونcom/cleanstay تحمل تفاصيل ما يمكن توقعه أثناء إقامتهم، كما سيتم تحديث مواقع الفنادق للإشارة إلى بروتوكولات وإجراءات التنظيف الجديدة قيد التنفيذ.

  • البهو: يمكن للضيوف الراغبين في تجربة وصول لاتلامسية تماما تسجيل الوصول واختيار غرفتهم وفتح بابهم باستخدام المفتاح الرقمي من على التطبيق الهاتفي الذكي الخاص بهيلتون.وهو خيار متوفر في أكثر من 4700 فندق عبر مختلف علامات هيلتون المشاركة في جميع أنحاء العالم للذين يحجزون مباشرة عبر التطبيق أو موقع com. وبالنسبة للضيوف الذين يفضلون تسجيل الوصول التقليدي، سيتم تطبيق إجراءات التباعد الجسدي عند توجيه الضيف خلال عملية تسجيل الوصول والمغادرة بطريقة آمنة.

  • غرف الضيوف: ستشمل المعايير الجديدة وضع ختم هيلتون  CleanStay على باب الغرفة للإشارة إلى أن الغرفة لم يدخلها أحد منذ تنظيفها وتعقيمها بشكل كامل.  كما تم تحديد أهم عشر مناطق يكثر فيها اللمس، بدءًا من مفاتيح الإضاءة ومقابض الأبواب إلى أجهزة التحكم بالتلفزيون ومنظمات الحرارة لتركيز جهود التعقيم عليها، مع إزالة العناصر غير الضرورية مثل الأقلام والورق وتوفير مناديل معقمة في كل غرفة لاستخدامات الضيف.

  • خدمة التدبير المنزلي: سيتم تنظيف غرف الضيوف وتطهيرها بالكامل قبل وبعد فترة مكوث الضيف. أما خدمة التدبير المنزلي أثناء إقامة الضيف فتعتمد على تفضيل الضيف، حيث قد لا يرغب بعض الضيوف بدخول الموظفين إلى غرفهم. وسيتم إتاحة وسائل الراحة الإضافية مثل البياضات وأدوات النظافة عند الطلب، مع توضيبها وتسليمها في عبوة واقية توضع عند باب غرفة الضيف.

  • الأماكن العامة: ستكون أعمال النظافة مرئية للضيوف طوال فترة إقامته، على سبيل المثال، قد يتم إغلاق مراكز اللياقة البدنية للتنظيف عدة مرات يوميًا. وسيتم تعديل المعدات بشكل يتيح تطبيق المسافة الآمنة، وقد يتم تحديد عدد الضيوف الذين يمكنهم استخدام المركز في نفس الوقت. كما سيتم الحرص على تنظيف المسبح ومحيطه بشكل متكرر على مدار اليوم مع اتخاذ تدابير التباعد الجسدي. وستكون محطات التعقيم متاحة في جميع أنحاء الفندق عند المداخل الرئيسية والمناطق التي تشهد حركة عالية.

  • الأغذية والمشروبات: سيتم ترتيب مقاعد المطاعم في الفنادق لتحقيق التباعد الجسدي المناسب. مع إمكانية طلب أطباق الاستخدام الواحد القابلة للتحلل. وخلال وجبة الإفطار ستقدم المطاعم مجموعة من الخيارات بما في ذلك استلام الطلبات، والأطباق المغلفة المعدة مسبقا،  والخدمة الانتقائية. وعند طلب خدمة الغرف حال توافرها سيختبر الضيوف خدمة تسليم لا تلامسية مع وضع الطلبات وأدوات الاستخدام الفردي خارج باب غرفهم.

  • الاجتماعات والفعاليات: من المقرر أن يقدم برنامج هيلتون EventReady مع CleanStay حلولًا للنظافة والمرونة والأمان وحلولًا تراعي المسؤولية الاجتماعية إلى جانب خيارات المأكولات والمشروبات المبتكرة وأحدث التقنيات والممارسات المستدامة – وكل ذلك مع تركيز متفانٍ على الصحة والسلامة للفعاليات. وتستند الرحلة بأكملها إلى خدمة هيلتون الاستثنائية من فريقها المتخصص بالفعاليات.

ومنذ الإعلان عن الشراكة، عملت “آر بي” يشكل وثيق مع هيلتون لتخطيط التنفيذ العالمي للبرنامج الذي سيُطلق عليه في أمريكا الشمالية اسم “هيلتون CleanStay مع حماية لايسول”. وفي حين أن منتجات لايسول وديتول هي الأكثر انتشارا في معظم الدول التي تعمل فيها هيلتون إلا أن أسواقًا أخرى ستشهد استخدام منتجات رائدة أخرى من “آر بي” مثل “ساغروتان” في ألمانيا و “نابسيان” في إيطاليا.

تحظى شركة “آر بي” بسمعة عالمية وخبرة علمية لا مثيل لها، وسيضمن استخدام منتجاتها إقامة أكثر أمانًا ونظافة في فنادق هيلتون. فوفقا لنتائج دراسة نشرتها المجلة الأمريكية لمكافحة العدوى تبين أن المكونات النشطة في ديتول ولايسول فعالة في كسر سلسلة تناقل عدوى كوفيد-19.

إلى ذلك قال راهول كاديان، النائب التنفيذي للرئيس، لأعمال النظافة الشخصية والمنزلية في أمريكا الشمالية بشركة آر بي: “حماية الأشخاص من المرض والجراثيم هو محور عملنا، فعلامتنا مبنية على الثقة والفعالية العلمية وتثقيف المستهلكين حول العالم بشأن ممارسات النظافة الصحيحة، وهو ما يلعب دورا هاما في المساعدة على كسر سلسلة انتقال العدوى. وتعد هذه الشراكة مثالية لنا لدفع أعلى معايير النظافة في قطاع الضيافة ومنح المستهلكين راحة البال المطلقة للاستمتاع بتجربة هيلتون.”

من جهتها ستقدم “مايو كلينك” خبرتها ومشورتها لفنادق هيلتون بشأن بروتوكولات التنظيف وبرامج التدريب وضمان الجودة. كما سيقدم خبراؤها المشورة بشأن التقنيات والأساليب الجديدة من القطاع الصحي لتحقيق أقصى مستوى نظافة وتعقيم في فنادق هيلتون.

تعليقا على الشراكة قالت ستايسي ريزا، أخصائية الأمراض المعدية في مايو كلينك: “ستكون السلامة الشخصية أمرا بالغ الأهمية عند عودة مزاولة الأعمال والأنشطة الاجتماعية والترفيهية في جميع أنحاء العالم. ونحن فخورون بضم خبرة ومعرفة مايو كلينك إلى برامج الاستجابة الوطنية والعالمية لكوفيد-19. وتتطلع مايو كلينك إلى العمل مع هيلتون وتقديم المشورة لهم حول بروتوكول البرنامج والتدريب.”

سترحب عناصر هيلتون CleanStay بالضيوف منذ لحظة الوصول وحتى تسجيل المغادرة لتشمل كل جانب من جوانب تجربة الضيف، ما يضمن رفاهية الضيوف وأعضاء الفريق دون المساومة على حسن الضيافة التي تشتهر بها هيلتون.

وكجزء من معيار هيلتون الجديد للنظافة والتعقيم، تم تصميم برنامج تدريبي للتأكد من أن جميع أعضاء الفريق على دراية بالخطوات التي يجب اتخاذها للحفاظ على صحتهم وصحة الآخرين أثناء العمل. وخلال فترة الإقامة، قد يقابل الضيوف أعضاء الفريق بطرق مبتكرة تضمن إظهار حسن الضيافة حتى أثناء التقيد بمعدات الحماية والتباعد الجسدي.

شاركها من هنا ...
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on email
Email
Share on whatsapp
WhatsApp
اقرأ أيضاً ...
حجم الخط
تغيير النمط